حالة الموضوع:
مغلق
  1. .:: RSS ::.

    .:: RSS ::. عضوية آلية

    الأنتساب:
    ‏9 سبتمبر 2011
    المشاركات:
    14,005
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    36
    الإقامة:
    IQ-T34M
    [​IMG]

    [​IMG]

    تقول امرأة عاصرت الحياة دهرا :

    في البداية كنت أكاد أموت لكي ( أنجح ) بالمدرسة و أدخل الجامعة !

    و بعدها كنت أكاد أموت ( لأتخرج )من الجامعه و أبدأ العمل !

    و بعدها كنت أسعى و أموت ( لأتزوج ) وأنجب اطفال

    و بعدها كنت أموت بـِ ( انتظار ) أبنائي ليكبروا و يتعملوا

    فأستطيع العودة إلى عملي من جديد . كبروا و عُدتُ إلى عملي

    و عندها كدت أموت لكي ( أتقاعد ) !

    و الآن أنا فعلاً ( أموت ) بعد أن أدركت فجأه أنني نسيت أن ( أعيش ) !!

    نعيش حياتنا و نحن نموت لأجل كل شيء و تأتي لحظة موتنا و كأننا لم نعِش مُطلقاً

    استمتعوا بكل اللحظات , عيشوها بسعادة

    اسعدوا أنفسكم بأنفسكم وابعدوا عن الهم والقهر واستمتعوا...

    العمر مرة واحدة وكل يوم مضى لايعود .

    أكثر من { الاستغفار }

    فمعه الـــــــــــــــــــــــــــــــرزق

    والفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرج

    والــــــــــــــــــــــــــــــــــــذريّة

    والعلـــــــــم النافـــــــــــــــــــع

    والتيســــــــــــيـــــــــــــــــــــــر

    وحــــــــطّ الخطايــــــــــــــــــــا

    أستغفر الله الذي لا اله إلا هو الحيّ القيوم وأتوب إليه .

    يقول الداعية المعروف والمصاب بالشلل الكلي عبدالله بانعمة

    كُنّت أظُنْ أنَه لايُوجد أحَد أسوأ منّي حَالا " لأنه مشلول لا يتحرك الا من رأسه "

    فإذا بأحد المشايخ يقول له : تَعال مَعي لأريِك من هو أسوأ مِن حَالك !

    ذَهب مَعه و فعلاََ رأىْ رَجلاََ مثل حَاله مَشلول , لَكنّه زِيادة علَى ذَلك لا يَسمع ولا يَتكلّم !!

    تَصوّر مَشلول لاَ يتَحرك ولاَ يَسمــــــع ولا يتَكلـــــم !

    هَذا الشّخص المَشلول حَدث لهُ مَوقف مُبكيِ :" دخل عليه أهله ووجدوا بقعة دم على ثوبه

    و هو يبكي , عندما تتبعوا أثر الدم اكتشفوا أن اثنين من أصابعه مقطوعه ! "

    مــــــاذا حدث، وكيف انقطعت أصابعــــــــــــه ؟ !

    دَخل عليَه فأر وجلَس يأكّل أصَابعهْ !! وهو في مكانه لا يستَطيع الحِراك ولا طلب النَجده !

    ولا فعــــــل أي شـــــــــــــيء !!

    فقط ينظر الى أصابعه ويتألم , دخَل الفأر وتَجرأ لأنه كالجثة، لا حِراك، فَقط سكوووونْ !

    وأنـــــــــــــــت ماَذا فَعلت بأصابعــــــــــــك !

    ماَذا فَعلـــــــــــــــــــــــت برجليــــــــــــــــك !

    ماَذا فعلت بصوتك، بسمعك، وبِجميع النّعم ؟

    لاَ الــــــــــــه اِلا اللّه

    بَعد أن قَرأت هَذه الرِسالة كَما وَصلتني أغمضت عيني وتنَفست نَفسا عَميييييقا وقُلت

    " الحــمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد للـّــه "

    و عرفت أنّي أتَقلب فِي النّعم اللّهم لَك الحَمد كَما يَنبغي لِجلال وَجهك وَعظيم سُلطانك

    يا رب ارحمنا برحمتك الواسعة وتب علينا إنك أنت التواب


    [​IMG]

    ( رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ

    لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ )


    :32::32::32::32:


     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة